الرسوم البيانية تعتبر أحد الأدوات المهمة التي تساعد المتداول على فهم كيفية تغير أسعار الأسهم بمرور الوقت. ولهذا تعتبر لا غنى عنها لأي شخص يستثمر في سوق الأوراق المالية.

في هذا المقال سوف نتعلم كيفية قراءة الرسوم البيانية كما سنتعرف على أهمية الرسوم البيانية في التداول وسنلقي نظرة سريعة على الشموع اليابانية وأنواعها.

 content image

ما هو الرسم البياني في التداول؟

الرسم البياني في التداول أو كما يُعرف بـ شارت " chart" عبارة عن مخطط أو خريطة زمنية توضح حركة الأصل سواء كان سهم أو عملة مشفرة أو سلع أو مؤشرات أو أي أصول أخرى خلال فترة زمنية معينة. وتساعد الرسوم البيانية المستثمرين في تتبع حركة السعر للأصل والارتفاعات والانخفاضات التي حدثت في السعر بالإضافة إلى حجم التداول خلال فترة محددة.

content image

كما موضح بالصورة، يتتبع المحور Y في مخطط الرسم البياني الأسعار ويتتبع المحور X الفترات الزمنية والتي تشمل الدقائق والساعات إلى الأشهر والسنوات. من خلال تحليل كيفية تغير سعر الأصل مع مرور الوقت، يمكن للمستثمرين تحديد الاتجاهات والأنماط التي من خلالها يتم إنشاء استراتيجيتهم.

يمكنك ملاحظة الأعمدة البيانية (المخطط الشريطي) بالأسفل، وهي تعمل على تتبع حجم تداول الأصل. وهذا يشمل عملية شراء وبيع هذا الأصل خلال فترة زمنية. وغالبا ما يراقب المستثمرون المخطط الشريطي لمعرفة حجم التداول وسبب ارتفاعه وفي الغالب يمكنهم معرفة سبب الإرتفاع الكبير أو الإنخفاض والذي قد يشير إلى عمليات شراء داخلية (في حالة الأسهم) أو أخبار مهمة أو تغييرات في اتجاه السهم أو حركة مفاجئة في السوق.

أهمية الرسوم البيانية في التداول

تعتبر الرسوم البيانية حاسمة كأداة للتعامل مع حركة الأصول في السوق. ومن خلال الشارت، سوف يكون لديك فكرة عما يجب فعله بغض النظر عن حركة السعر المحتملة للأصل المراد الاستثمار فيه. وإليك أهمية الرسوم البيانية في التداول:

  • تمنحك رؤية واسعة لحركة سعر الأصل خلال فترة زمنية معينة
  • تساعدك في تحديد نقاط الدخول والخروج دون التعرض لخسائر
  • يتيح الرسم البياني إمكانية دراسة حركة سعر الأصل بمرور الوقت
  • تتبع سعر الأصل في الماضي للتنبؤ بالسعر في المستقبل
  • تمنحك القدرة على اتخاذ قرارات دقيقة أثناء التداول
  • تمثيل بصري يساعد على فهم بيانات السعر والزمن وحركة السوق
  • تعمل الشارت على مساعدتك في تحديد إستراتيجيات مناسبة

كيفية قراءة الرسوم البيانية

الرسوم البيانية هي جزأ لا يتجزأ من التحليل الفني بهدف دراسة وتتبع حركة الأصل والسعر لمعرفة الاتجاه في المستقبل. ولهذا يجب أن تكون على دراية بالشارت وكيفية قراءتها حتى تتمكن من الدخول في صفقات مربحة ومضاعفة رأس مالك. ويمكن القول بأن أي متداول قادر من الوهلة الأولى على معرفة حركة السعر في الرسوم البيانية بشكل عام. وبمجرد النظر لأي شارت، سوف تجد قمم مرتفعة وأخرى منخفضة، يشار إلى القمم المرتفعة بالإتجاه الصعودي في حركة سعر الأصل والإنخفاض هو الاتجاه الهبوطي.

إقرأ أيضا: استراتيجيات تحليل أسعار المعادن ( 4 استراتيجيات مهمة يجب معرفتها)

أنواع الرسوم البيانية للتداول

هناك أنواع مختلفة من الرسوم البيانية الخاصة بالتداول ولكننا سوف نركز على استعراض الأنواع الرئيسية الشهيرة التي يعتمد عليها غالبية المستثمرين وهي كالتالي:

الرسم البياني الخطي

content image

يعتبر الرسم البياني الخطي هو أسهل وأبسط أنواع الشارت ويقوم هذا النوع بعرض حركة واتجاهات السعر لأحد الأصول من خلال خط متصل. ويجب أن تضع في اعتبارك أن الرسوم الخطية تتجاهل المراكز المفتوحة وحركة السعر قبل الوصول إلى نقطة الإغلاق وتركز فقط على أسعار الإغلاق الخاصة بالأصل خلال فترة زمنية محددة.

قد يهمك: ما هي أدوات تحليل الفوركس؟ 5 أدوات لتحليل اتجاهات وحركة السوق بدقة

الرسم البياني الشريطي

content image

يركز الرسم البياني الشريطي على تحديد السعر الأعلى والأدنى للأصل بالإضافة إلى سعر الإفتتاح والإغلاق. وبالتالي يمكن الاعتماد على الرسم البياني الشريطي في معرفة حركة السعر خلال فترة معينة بكل سهولة كما تشير أسعار الإغلاق، إلى قدرة المشترين والبائعين وهل كان لها تأثير على سعر الأصل أم لا.

الشموع اليابانية

content image

الشموع اليابانية هي الرسوم الأكثر شيوعا في عالم التداول عبر الانترنت. ويتم استخدامها في الأسهم والسلع والعملات الرقمية والفوركس والأصول الأخرى. ويمكن القول بأنها توفر نفس المعلومات التي يوفرها الرسم البياني الشريطي. لكن الشموع اليابانية تأتي بتأثيرات بصرية أكثر وأفضل ويتم استخدام اللونين الأخضر والأحمر لعرض حركة السوق وسعر الافتتاح والإغلاق للأصل.

ما هى الشموع اليابانية وأنواعها؟

content image

ينصب تركيز الشموع اليابانية على تتبع سعر الإفتتاح والإغلاق جنبا إلى جنب مع أعلى وأدنى سعر للأصل خلال إطار زمني محدد ومن أجل فهم وقراءة الشموع اليابانية، تحتاج إلى معرفة العناصر الرئيسية لهذا الرسم البياني كالتالي:

الألوان: الشموع الخضراء يعني الصعود/ الشموع الحمراء يعني الهبوط

الشمعة: بالنسبة للشمعة الخضراء، القمم العلوية من الجسم هي سعر الإغلاق والقاع هو سعر الافتتاح بينما في الشمعة الحمراء يحدث العكس.

الفتيل أو الذيل: يشير إلى الخط العلوي والسفلي من جسم الشمعة، الخط العلوي هو اعلى نقطة وصل إليها السوق والجزء السفلي، هو أدنى نقطة وصل إليها السوق.

أنواع الشموع اليابانية

هناك أنواع مختلفة للشموع اليابانية ولكن أشهرهم كالتالي:

1. شمعة المطرقة - Hammer candlestick

2. شمعة المطرقة المقلوبة - Inverted Hammer candlestick

3. شمعة الهارامي - Harami Candlestick

4. شمعة الشهاب - Shooting Star candlestick

5. شمعة الرجل المُعّلق - Hanging Man candlestick

6. شمعة خط الثقب - Piercing Line candlestick

7. شموع إبتلاع تصاعدية / هبوطية - Bullish/Bearish Engulfing candlestick

8. شمعة سحابة الظلام - Dark Cloud candlestick

9. شموع الغربان الثلاث السود - Three Black Crows candlestick

10. شموع الجنود الثلاث - The 3 soldiers candlesticks

11. شمعة نجم الصباح - Morning Star candlestick

12. شمعة نجم المساء - Evening Star Candlestick

إقرأ ألمزيد: 5 مؤشرات رئيسية لتحديد السوق الصاعدة.. تعرف عليها

 إلى هنا نكون قد وصلنا لختام مقالنا بعد أن استعرضنا كيف تقرأ الرسوم البيانية لأفضل تداول كما أوضحنا ما هو الرسم البياني وأهميته في التداول وأنواع الرسوم البيانية وشرح مبسط حول الشموع اليابانية وأنواعها. ويجب أن تدرك بأن قراءة الرسوم البيانية مهارة لا تقدر بثمن لأي متداول. فمن خلالها تستطيع معرفة الاتجاهات في سعر السهم وما إذا كان هذا هو الوقت المناسب للشراء أو البيع ومن ثم مضاعفة أموالك بكل سهولة.

تحتاج لاستشارة لمعرفة كيفية قراءة الرسوم البيانية مجانا؟

نساعدك على اتخاذ قرارات تداول بشكلٍ أفضل مع شركات التداول المرخصة والموثوقة عالميا

الأسئلة الشائعة
أضف تعليق